Monday, July 21, 2008


كنت أصرخ فى مطار شارل ديجول ..
يا سيدتى أنا لايمكننى الانتظار الى الغد .. لدى ارتباطات كثيرة .. -
آسفة ياسيدى .. ولكن الطائرة المتوجهة الى القاهرة أقلعت بالفعل .. -
هذا ليس خطأى .. -
لم يكن فى مقدورنا عمل أى شئ .. -
كان يمكنكم تأخيرها .. الطائرة القادمة عبر المحيط هى اير فرانس .. والمتوجهة الى القاهرة هى أيضا -
اير فرانس .. يعنى نفس الشركة .. شركتكم ..
لكن الأولى تأخرت .. لظروف طارئة .. -
قلت لك هذا ليس خطأى .. كان ينبغى على الرحلة القصيرة أن تنتظر الرحلة الطويلة .. -
هذه مسئولية شركتكم لدى أو كيه على موعد الوصول للقاهرة اليوم
سيدى سوف تستضيفك الشركة لقضاء ليلة فى باريس .. -
لاحاجة لى فى ذلك .. أريد أن أكون بالقاهرة الليلة .. -
سيدى ماذا بمقدورنا ؟ -
ابحثى لى عن طائرة أخرى .. أى رحلة على أى خطوط جوية .. لايهمنى ماهى .. -
ولكنه لا توجد أى رحلة متوجهة الى القاهرة اليوم .. -
.... -

كانت هذه الخناقة أثناء عودتى فى اجازة للقاهرة من الولايات المتحدة عبر باريس .. وأى انسان عاقل يقول هذه فرصة جميلة لرؤية باريس فى الليل .. والأجمل من ذلك .. بصحبة سيدة أميريكية تعرف باريس جيدا .. غير انها لاتجيد الفرنسية رغم ذلك .. انما تجيد التصرف

اذا مالمشكلة ؟
المشكلة فى الواقع اننى تفذلكت هذه المرة ورتبت أمورى على رحلة متواصلة حتى لاأضيع فرصة واحدة أقضيها مع أولادى ..
..!! وبناءا عليه القيت بكل حقائبى على السير حتى الهاند باج .. ولم احتفظ معى بغير البوك الصغير الذى يحمل جواز سفرى وبعض النقود
سيادتك فى باريس بالهدوم اللى عليك منذ بدأت الرحلة يوم أمس .. ومطلوب ان تقضى ليلة أخرى .. لاشئ معك ولاقميص آخر نظيف ولاحتى ملابس داخلية ولافرشة اسنان ولاعدة حلاقة .. كلهم فى الهاند باج .. كدت أجن .. طبعا لم أذكر للسيدة على الكاونتر مشكلتى الحقيقية .. ومن هنا كان صراخى فى المطار كله .. وورائى بالضبط وقفت ميريل وهى تضحك مندهشة ونفسى أقول لها بتضحكى على ايه ؟ ماحدش حاسس باللى جوايا

النتيجة اننى اضطررت للنزول ترانزيت فى فندق قريب .. أنا وميريل
هل زرت باريس من قبل ؟ -
لأ .. -
الا تنوى النزول ..؟ -
الحقيقة أنا مرهق جدا .. واحتاج للراحة .. هلى تنزلين أنت ؟ -
أطرقت .. ثم قالت) لااعتقد .. فرغم اننى زرت فرنسا أكثر من مرة .. لاأخفيك أننى كنت ساعتمد عليك هذه المرة .. ) -
فلغتك أفضل على أية حال .. الم ترى عامل السويتش كيف جاهد ليفهم باننى اريد مكالمة لامريكا ؟
أنا آسف .. فى الحقيقة .. -
لاتعتذر .. أنا أيضا أريد أن استريح .. هل آراك على العشاء ؟ -
بالتأكيد .. -

بعد المحادثة .. أخذت حماما دافئا .. وغسلت ملابسى الداخلية .. واستخدمت المدفأة كمجفف .. واستطعت تدبير ادوات حلاقة ومعجون اسنان من الفندق .. وبقيت بالغرفة المغلقة شبه عار تقريبا لمدة ثلاث ساعات .. بعدها .. عدت انسانا طبيعيا .. فهدأت .. لكن الوقت كان قد تأخر كثيرا لزيارة باريس على العشاء .. جلسنا نتندر على منظرى وانا اصيح بالمطار وتلك اللكنة المكسّرة التى تتحدث بها ميريل مع كل الناس فيفهموها بصعوبة .. ومضى الليل فى ركن هادئ وفنجان قهوة فرنسى

فى اليوم التالى وصلنا الى القاهرة .. وقدمتها لزوجتى وأولادى .. وبعد الاجازة عدت لاستكمال دراستى فى اطلانتا .. كنا نتراسل من حين الى آخر .. وكانت من بين رسائلها تلك الرسالة
Sherif,
&
Hope things are going well for you.I would be lost without my email...it is a wonderful tool to stay in touch with friends! I rented a movie (several years old --1995 I believe) the other day and I had to laugh. The movie is called French Kiss with Meg Ryan. She was going to Paris. Yes, she reminded me of myself. She kept asking this guy what "someone" else was saying...she wasn't up on her French. Sound familiar?!!
I was even more lost when I arrived in Cairo. What did he say? What does that mean? In the movie, the girl kept ringing the bell at the front desk and kept getting the same man to help her...he was quite annoyed with her. Reminded me of my friend "Vincent" at the front desk at the hotel in Paris (I had problems using the phone, etc.—he kept saying "Madame have you tried..."). He was nice to me, but I do remember telling him the next day, that I was leaving and that I know that it had to make him happy. I kept ringing the little bell and Vincent was the person who always came around the corner.
Oh, what a memory! Too funny!!!! Life is different, no Vincent in Paris, no Sherif to bail me out of trouble in Paris and Cairo. (ha ha)
School going well? Another semester, oh joy !!!!
Your American Friend, Meryl
&
أول وآخر مرة .. بدون هاندباج
..

42 comments:

راجى said...

شريف بك
يبدو ان ابناء جيلنا كلهم تقريبا مروا بنفس التجارب والمشاكل
تذكرت بعد قراءة موضوعك الجميل اول ليلة لى فى باريس فلم تكن فى غرفة فندق ولكن فى حديقة المدينة الجامعية فى اقصى جنوب باريس عند بولفار راسبى، وتخيل رجل الامن فى الفجر وهو يرى هذا الفتى نائما مطمئنا تحت شجرة البلوط مرتديا بيجاما كستور فوق ملابسة وقد خلع حذائة متخذا حقيبتة وسادة
وما كنت مختارا ولكن ايضا الطائرة وصلت مطار لوبورجيه متأخرة ولم اجد احدا فى المدينة الجامعية مستيقظا فتوكلت على الله ونمت مثل سيدنا عمر تحت الشجرة
طبعا انا باطرد الشيطان اللى عمال يوسس لى فى عقلى يا ترى ميريل كانت حلوة وياترى عمرها كان كام ساعتها
اعوذ بالله من الشيطان الرجيم
:))))))))))))))))))))

karim said...

فى كل بوست لك اشعر كاننى اشاهد فيلم مصغر من مواقف الحياة و استفيد منها. اتمنى ان اكتسب تللك الخبرات لمساعدتى على الاستمرار فى الحياة

appy said...

طيب والله انت كويس قوى انا عمرى ما اقدر اتحمل الكلام ده كان ممكن انهار يعنى ايه افضل من غير حاجاتى دى
بس حلو موضوع الاصدقاء وانكم تفضلوا كده لانه بقى شئ نادر

زمان الوصل said...

قرأت منذ فتره جمله تقول : يكون الإنسان فى وحدته أقرب ما يكون للجنون !! و أظن وقت الغضب أيضا :)

بدليل إنّ محدّش تقريبا يفوّت فرصه للنزهه أو حتى السير فى مدينة الجنّ و الملائكه بالبساطه دى .. يعنى القاهره كانت هتهرب !!

:)

كاميليا said...

أول وآخر مرة بدون هاندباج
هنام وهى تحت راسى
:D
حتى لو جابوا شارل ديجول نفسه يستضيفنى
لا ممكن ابدا اتنازل عن هاندباجى
:D

الله
ذكرى جميلة اوى اوى
عل فكرة
كلنا لنا ذكريات وخناقات مماثلة فى مطار شارل ديجول .. شكله مش كومبتابول مع المصريين
:D

الفيلم ده حلو اوى


تحياتى واحترامى

canary said...

يا معلم كل الصويت والصريخ دة عشان غيار؟؟؟تبقى فى باريس وكل همك الهدوم الوسخه؟
هو المصرى كدة
وبعدين البنيه الامريكانيه اللى كانت معتمدة عليك كدة تكسر بخاطرها؟
دايما فاضحينا
وبعدين انت فى فرنسا يبقى بلاها هدوم واعمل زى المثل الفلاحى ما بيقول
البلد اللى ميعرفكش حد فيها......

قلب ينبض لله said...

أصعب ما في الموقف فعلا انك تقضي يوم كمان في باريس من غير هدومك وملابسك

هو موقف صعب بس لما اتحل واتفك بئي موقف طريف وزكري حلوة

دمت بكل الخير والحب

Sherif said...

راجى باشا

تمتعنى ذكرياتك أكثر من ذكرياتى .. ويبدو أن الشئ بالشئ يذكر

بس كاستور ياراجى .. مش مافيش تقريبا .. الحمدلله جوه الأوضة .. القصة انى اتحرمت من رؤية باريس ولو لساعات

ميريل حلوة .. ميريل حلوة ..أنت عاوز إيه بالضبط؟

نورتنى

Sherif said...

عزيزى كريم

لاتنس أننا فى المحطات الأخيرة من قطار العمر .. وأنت فى أوله .. ولايزال المستقبل يحمل لك الكثير من الخير

فقط بعض الصبر

Sherif said...

Appy العزيزة

أولا أعتذر لك خاصة عن فشلى فى تكبير الخط مع المحافظة على السطور والكلمات .. بتتلخبط والاقى كلام راح فى الآخر ونصفه جاء فى الأول وعلامات التعجب وغيرها عاملة مشاكل

أنا قلت خليها ملصّمة زى مانا عارف اعملها وخلاص

أكرر اعتذارى لك

لولا اننا فى زمن غير الزمن لدعوت الجميع الى صداقة مفتوحة .. كنا نعرف أصدقاءنا .. وبعد ارتباطهم .. يصبحون هم وأزواجهم أصدقاءنا .. ونخرج فى مجموعات كبيرة ونصطنع المناسبات لنسعد جميعا

لاادرى هل يصلح ذلك الآن ؟ اتمنى ذلك

Sherif said...

زمان الوصل

طب ازاى؟

Sherif said...

كاميليا

الحمدلله .. يعنى مش أنا بس مع شارل ديجول

بس فعلا درس صعب

Sherif said...

canary

انت متخيلة انى ممكن اتفسح من غير حمام وحالق دقنى وبارفان آخر موضة؟ وعشان ايه .. عشان أشوف برج ايفل والحى اللاتينى ؟
يفتح الله ..

وبعدين الست دى شافت باريس ميت مرة قبل كده.. يعنى مش قلة شهامة .. انت واثقة ومتأكدة ان المصريين .. المصريين كلهم لاتنقصهم المروءة بالذا ت فى هذه المسائل

وبعدين .. انت ماجاوبتيش على سؤال عندك

نورتينى

Sherif said...

قلب ينبض لله

رجاء خاص توجيه هذه الرسالة الى كنارى

لانها تتصور ان الموضوع بسيط

سمراء said...

في السفر 7 فوائد
والنهاردة بقوا 8
نعدي بمواقف صعبة ونتعامل معاها
سواء بشكل جيد او غير ذلك
لكن تفضل بالنسبة للناس اللي زي حضرتك بيستعملوا دماغهم خبرة يعيشوها ويحكوها


زكرياتك بتشدني

سمراء

someone in life said...

صاحب الزمن الجميل .. دي أخلاق الزمن الجميل مش عصرنا المنكوش ده
انا لو منك بصراحة مش هاخرج من الأودة طالما حاجاتي الضرورية غير موجودة اصل اللبس و النظافه ده طباع و مود يعني انا لو لبسي مش عاجبني او فية حاجه مش مظبوطه مش هاخرج خالص

و بعدين باريس و ميريل الله اعلم ايه ممكن يحصل يمكن ربنا رحمك ههههه تحياتي

Desert cat said...

انا كنت قاعده رافعه حواجبينى
علامة على ااندهاشى يعنى لرفضك قضاء ليله فى باريس الساحره
القاهره كدا كدا موجودة ومبارك موجود كنت قلقان عليهم اوى كدا ليه يا شريف
تحياتى ليك ولميريال

Sherif said...

عزيزتى سمراء

فى السفر خمس فوائد كما قالها الشافعى

تغرب عن الأوطان في طلب العلى.....وسافر ففي الأسفار خمس فوائـد
تفريـج هـم واكتسـاب معيشـةٍ....وعلـمٍ وآدابٍ وصحبـة مـاجـد

نورتينى بزبارتك

رحــــيـل said...

هههههه

هى اول واخر مره بس اعتقد انها كانت ذكرى كويسه
فى مواقف كده بتعدى علينا رغم صعوبتها بس بتكون ذكرى لذيذه جدا
وبنضحك عليها بعد ماالسنين تعدى

تحياتى وتقديرى لك

Sherif said...

someone in life

صاحبة الزمن الانيق

يبدو أن الكثير من الاصدقاء ليسوا من رأيك

فهم يرون أننى فقدت فرصة من الصعب تعويضها .. ان شاءالله بالمايوه

ميريل من ناحية أخرى .. ربما كانت جميلة..ولكن يبدو دائما ان العقدة عندى .. دائما لدى شعور بانه لابد أن تدفع الثمن .. ومن هنا دائما أخاف

سيدتى .. لماذا هناك دائما امرأة عفيفة .. وليس هناك رجل عفيف؟

Sherif said...

Desert Cat الثائرة

لاادرى كلما تحدثت اليك أحس كأننى أتكلم مع جميلة بوحيرد

يشهد الله ياسيدتى أن القاهرة فعلا كانت واحشتنى جدا باللى فيها ولسانى اتلاوأ من قلة الكلام بالعربى

بتحصل

Sherif said...

رحيل الرقيقة

هذه هى الشوربة التى اتلسعت منها .. فصرت أنفخ فى كل زبادى

ربنا يسعدك ويفرجك خلقه .. شرق وغرب

sa7arkash said...

يا سيدى ياسيدى على المطارات والحوارات والهاند باجات....ماشى يا سيدى..بس انا عاوزة اعرف هل مقص المونتير دخل على البوست دة..ولا دة بدون حذف:))))

تحياتى على ذكرياتك الممتعة...زيدونا

مياسي said...

ههههههههه

هاي مشكلة الثقه الزايده

يعني لو ضلت معك الهاند باج كان وصلت القاهره زي الصاروخ

و لما تتركها بتصير بحاجتها؛ اشي بحير

ع فكره في السفر فعلا؛ لو حتى معكيش فرشاة أسنان بتحس الدنيا واقفه

مممم؛ شو قصتها هاي الأمريكيه؛ يلا اعترف بسرعه:P

Sherif said...

Sa7arkash

يافندم انا قدمتها لزوجتى وأولادى .. ولو كان فيه أى مقص رقيب .. كان لايمكن أقدر اعمل كده

يارب اللهم لاحسد

يسعدنى تعليقك دائما

Sherif said...

مياسى

سيدتى .. لاتفهمينى خطأ .. أنا لست دون جوان .. صحيح اصدقائى كثيرون .. لكن يبدو انهم يعطفون على أكثر من تعلقهم بى

والله هذه السيدة تعرفت عليها فى المطار بسبب صياحى على الكاونتر

نورتينى بزيارتك

قطرات من شواطئ الحياة said...

ليتك دخلت متحف اللوفر و رأيت تلك اللوحة المرسوم بها عربي فوق جمل و مكتوب تحتها ((العرب قبل النفط و مصيرهم بعد نفاذه))ا

قصة طريفة..و الأجمل أنك مازلت تذكرها و مازلت تحتفظ برسالة ميريل

تقبل تحياتي

كريمان

Che_wildwing said...

أنا مستعد أستغنى عن هدومي وأقضي ليلة في باريس

Sherif said...

كريمان

لم يساعدنى الحظ على زيارة اللوفر

ولكن يدفعنى فضولى لسؤال .ز ماذا بعد النفط؟

Sherif said...

Che

هل الى هذه الدرجة تستحق باريس؟

نبيع هدومنا

قوس قزح said...

هاند باج يا شريف هاااند يعنى متسبهاش من ايدك :)

بس مفكرتيش ليه تشترى اللى ناقصك و تستمتع بيوم فى باريس !!

بس شوف ازاى ابسط الحاجات اللى احنا بنملكها و مش بنفكر فى قيمتها ممكن فى غيابها تعمل فينا ايه
كل واحد مش بيتعلم الا لما يتقرص و بيحس وقتها بقيمة اللى ربنا اعطاه له



على فكرة لو ميريل عاملة زى ميج راين فى الفيلم يبقى كويس انك اكتفيت بالعشا داخل الفندق :)

صباح الخير يا مصر said...

Sherif
*******
عند السفر لا احد يستطيع التكهن بما هو آتى فقد رتبت رحلتى مثلك ولكن من القاهره للجابون مرورا باثيوبيا و اخترت اقل فترة انتظار بمطار اديس ابابا لمدة ساعه فقط بعدها استقل الطائره المتجهه الى ليبرفيل عاصمة الجابون وكنت مقتنعا بهذا الترتيب
ولكن تأتى الرياح بما لا تشتهى السفن و كانت الصدمه من اول الخط فقد تأخر طاقم الطائره الاثيوبيه لتتأخر الطائره ثلاث ساعات وبعد ذلك اصل اديس ابابا فأضطر لبيات ليله كامله
مضطرا لقبولا اعتذار الشركه الاثيوبيه فقد كنت اعلم مسبقا انه لا فائده من النقاش فلا توجد طائره اخرى متجهه للجابون الا ثانى يوم
هكذا تسير الامور فلا احد يمكنه التكهن بالمستقبل
غير اننى فى تلك الرحله
لم اقابل اى ميريل على الاطلاق!!!1
:))))))))

تحياتي يا سعادة الباشا

Sherif said...

Rainbow

أنا مش عارف ايه اللى حصل لما لاقيتنى من غير شنطتى .. ساعات عارفة الواحد بيهنج .. بيزعق بس .. هستيريا وخلاص

بس على فكرة .. الهستيريا كانت سبب معرفتى بميريل ..

يمكن انسحابى من النزول باريس كان سببه انها كانت جميلة شوية

نورتينى

Sherif said...

صباح الخير يامصر

صدقنى هذا من حسن حظك .. مين عارف ممكن يحصل ايه

أهلا بك دائما

weswes said...

باريس ومش اعرف انزل امشى فيها
هوده الظلم بعينه

تحياتى البوست كميل جدا
:)

Sherif said...

weswes

مرحبا بك دائما عزيزتى

shasha said...

شريف مررت من هنا بالصدفة وكانت صدفة جميلة عشان اكتشف مدونتك الممتعة

Che_wildwing said...

أبيع هدومي إيه بس يا أستاذنا
أنا أقصد ممكن أقضي ليلة في باريس من غير هدومي
بس المهم ميبقاش أكتر من ليلة
أنا عن نفسي بحب فرنسا
وبحضر نفسي عشان هسافر قريب اكمل بعض الدراسات القانونية هناك
فعشان كده تلاقينى متحمس للفكرة حبتين

Sherif said...

shasha عزيزتى

أسعدنى جدا انها اعجبتك

وقد زرت مدونتك ..واعجبنى أنك فنانة تحبين الموسيقى والرسم .. وتخطين كلماتك بروح فنانة ترى الجمال فى الاشياء

لدى مدونة ثانية عبارة عن لوحاتى ..أنا فقط هاوى .. يعنى لاتجوز المقارنة بمحترفة مثلك

مرحبا بك

Sherif said...

Che عزيزى

ان شاءالله رحلة موفقة .. طبعا باريس تستحق .. انا بس قليل الحظ

أهلا بك دائما

بنت القمر said...

استمتعت بالقراءة
تحياتي لك ولزوجتك ولحبها وثقتها فيك
واشكرك مشاركتنا الذكريات
دمت بخير

Sherif said...

عزيزتى بنت القمر

ولك أيضا تحياتها ..

حضورك يضفى على هذه المدونة رومانسية عاقلة