Sunday, October 12, 2008

جهزت السَبَتْ ؟ -
ايوه .. والقلم الرصاص .. والورقة -
هانستنى لما كل اللى فى البيت يخرجوا .. -
ليه ؟ -
عشان يبقى البيت ساكت خالص .. ونقدر نقفل النور -
هو لازم النور يتقفل ؟ -
طبعا .. لأنها مش هاتحضر والنور والع -
احنا ماتقفناش مين .. نينة ولابابا .. -
بابا طبعا .. عشان هو واحشنى جدا .. -
بس احنا مش هنسأل عنه .. ولاهانسمع صوته -
على الاقل نقرا خطه .. -
كان هذا الحوار بينى وبين ابن عمتى ادهم فى محاولة استحوذت على تفكيرنا وخواطرنا لتحضير الارواح .. نعم فلم يكن يخلو بيت فى بر المحروسة عن هذا الحديث فى تلك الايام

صبيان فى المرحلة الابتدائية ألهب خيالهم مايقص عليهم اقرانهم فى المدرسة .. كما انهم يحفظون الفاتحة والاخلاص والمعوذتين وبعض قصار السور المطلوبة .. علاوة على ان سبت الغسيل والقلم الرصاص والورق كانوا ما أسهل وجودهم فى كل بيت

أنتظرنا حتى غادر الجميع الى زيارة الى أقاربنا فى فم الخليج .. يعنى أمامنا اربع ساعات على الاقل وقد تحججنا بعمل الواجبات وغيرها حتى يدعونا نعمل فى صمت .. أكثر من كافية

وبدأنا .. البيت كله يطبق فى صمت مريب .. امتنعنا حتى عن الكلام واصبحنا نتحدث بالاشارة حتى نهيئ الجو الكامل لحضور تلك الروح .. أطفأنا جميع الأنوار .. ثم انتحينا غرفة الجلوس .. وأغلقنا الباب أيضا .. ثم اتينا بلمبة جاز وخفضنا ضوءها الى اقل درجة بحيث نستطيع القراءة بالكاد

بعد ذلك ثبتنا القلم الرصاص فى قاع السبت بحيث يبرز من أسفل بين الخوص .. ورسمنا رأساً على ورقة أخرى على هيئة جمجمة وثبتناها بيد السبت .. ثم قمنا الى طاولة وسط الحجرة .. ووضعنا عليها جانبا لمبة الجاز .. ثم حملنا السبت أنا من جهة .. وهو من الجهة الأخرى .. وبدأنا نقرأ الفاتحة والسور المصاحبة للعمل .. وبعد ان قرأناها نادينا على اسم تلك الروح .. ودعوناها للحضور .. وطلبنا ان تصدقنا القول

كنا نسأل السؤال وننتظر أن تكتب لنا الاجابة .. وكانت اغلبها لأدهم .. لانها روح ابيه
أنا هانجح السنة دى يابابا ؟ -
وشريف كمان هاينجح ؟ -
طب هانروح البيت الجديد ؟ -
امتى ؟ -
وشريف هاييجى معانا ؟ -
طب ليه ؟ -
ماما قالت لى هاتجيب لى ساعة .. هاتجيبهالى ؟ -
وكمان قالت فى الصيف هانروح راس البر -
بابا .. انت وحشتنى قوى .. انا كل ما اناديك هاتيجى .. -
.... -

استمرت الاسئلة على هذا المنوال .. وظل السبت ومعه القلم يتحرك بين ايدينا ويخط على الورق .. بعض الكلمات والاجابات كانت واضحة وأغلب ماخط هيئ الينا انها كذلك .. جاءت تفيد بأن ادهم سوف ينجح هذا العام وسيفوز بالساعة .. وشريف أيضا .. ولكنه لن يذهب معهم الى البيت الجديد .. كما ان راس البر لم يوضح الخط ردا مقروءا .. وفى النهاية لم يكن هناك ردّ على عودته مرة أخرى

وهكذا انتهت الجلسة ولاادرى لماذا كانت وجوهنا شاحبة تكسوها صفرة غريبة .. ربما خوفا من السبت وهو يرتج بين كفوفنا الصغيرة والقلم الذى يخط .. او ربما كان يخط بسبب ايدينا المرتعشة التى لم تكن تستقر على حال

أضأنا النور .. ووجدنا خطوطا غريبة تذكرنى بمسرحية وجهة نظر لمحمد صبحى حيث كانت عبلة كامل تقرأ الخطاب فتقول ب ويمكن ت أو ث برضه

إذ من الممكن ان تقبل الخطوط الموجودة معانى كثيرة .. وأشكالها لاتعلم معها صاد من ضاد و خاء من جيم أو حاء .. وأخيرا كنا نقرأ ما هيئ لنا .. أو ما تمنينا قرأته ورؤيته

فى آخر العام نجح ادهم .. وفاز بالساعة ونجحت أيضا .. وذهبوا الى الاسكندرية .. كما انتقلوا أيضا الى بيتهم الجديد بمصر القديمة .. ولم أذهب معهم .. فقد كنت فى طريقى الى حضن أمى بالصعيد بعد ثلاث سنوات من الغربة عنها لاحصل على الشهادة الابتدائية الفرنسية

أرواح ..

46 comments:

~*§¦§ Appy §¦§*~ said...

انت بتهزر صح
هو فيه حاجات بتكتب وكده
انا وانا صغيره اكتر من كده كنت ساعات افكر فى الحاجات دى بس اقولك ومتضحكش
كنت بيبقى نفسى اجيب اى تى او فاربى حاجات كده بتاعت الكارتون تتكلم معايا وساعات اقول انا هخلى الدبادييب تمشى وتتكلم معايا واقعد العب معاها هههههههههههههه
خيال بقى
ربنا يستر وملاقيش الدباديب تعمل كده الا ساعاتها هسيب البيت وامشى

كاميليا said...

يا خبر!!!!!

انا خفت بجد..

افتكرت طه حسين لما طلعت فى دماغه انه يحضر ارواح فى قصة الأيام .. كنت اقرأها وانا صغيرة .. بعدها كنت اخاف جدا من الظلام .. ولحد دلوقت
:D

استمتعت كثيرا بقراءة هذا البوست
وكانت تأخذنى اللهفة لمعرفة متى ستظهر الروح .. وما دور السبت فى الموضوع.

دمت بكل الخير

تحياتى

karim said...

دستوور يا سيدنا شريف

خمسة فضفضة said...

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته


قريت عنها في كتب انيس منصور بس عمر ما جتلي الجرأه اني اجربها

ولما قريت حديثا عن لعبة ويجا حسيت ان في تشابه بين الاتنين
بس عارف حضرتك الخطوط اللي شبه الحروف دي بيتحكم فيها اكيد الرغبات اللي جوا كل واحد وحالتهم النفسيه والافكار اللي بيفكروا فيها وقت مسك السله او مؤشر الويجا

سلام

زمان الوصل said...

يا ترى فيه علاقه بين موضوع السبت ده و موضوع ديدييه و الميّت اللىّ طار !!

مش عارفه ليه حتى و انا صغيّره عمرى ما صدّقت موضوع السبت ده على كثرة ما اتحكى لى .. أينعم كان فيه حواديت تانيه عن العفاريت و الأرواح بترعبنى فعلا بس قصّة السبت دى حسّيت إنّها ضعيفه شويه عشان فيه ناس ماسكين السبت و ممكن يكتبوا بيه اى حاجه .. هو إيه اللىّ كان بيحرّكه طيب؟

osama said...

نعم وكأني كنت معكما ألمح وأتابع المشهد... فوصفك حرك المخيلة ليكون المشهد لا الروح حاضراً أمامي...
واذا قال المسيح للمرأة اعتقادك هو الذي شفاك..
فحق على اعتقادكم لنقل أمنياتكم أن تلبي النداء.. فيكون النجاح والساعة...
ترسم حروفاً في سلاسة وتكتب بوجدان نابض ...
فما اروع ما تخط...
دمت بكل ود...
خالص تحياتي

carol 2002 said...

عوووووو .. انا قولت أضحك الاول
و بعدين أكمل الموضوع
لضيق الوقت مش أكثر
بس بجد انا بضحك من أول ما عرفت الموضوع عن إيه
سلام مؤقتا
و للضحك بقيه :D

Jana said...

غلطانة انا يعنى انى رحت هناك الاول!؟
صعب يا فندم كنت اقاوم رسم جديد
فرحت هناك قبل هنا
وأصبح تعليقى هناك لا علاقة له بالصورة اطلاقا
ههههههههههه
اعمل ايه بقى دلوقتى
عموما حضرتك اعتبرها زى اللوحات السريالية اللى كل واحد بيفهمها على مزاجه
ده حلى الوحيد للخروج من المأزق
:))

سلوى said...

أنا كمان رحت هناك الأول :)

لو كنت جيت هنا الأول كنت فهمت

بس غيه الجرأه دي

تحضير أرواح وفي بتدائي

هو السبت فعلا اتحرك؟

canary said...

جناب العمدة

ويعنى ملقتش غير العفاريت والارواح؟

هى الدنيا ناقصه والا مستحمله اللى

فيها عشان نبعت نجيب اللى اتوكلو

على الله؟ ...... بس اقولك الحق يا

ابا العمدة؟ .. ولا كل عفاريت

وأرواح الدنيا تدخل ذمتى بمليم

هتعملى ايه يعنى؟

قال هيسخطوك يا قرد

وعلى فكرة يا ابا العمدة العزومه

على الفرح اتعملت دعوة عامه على

المدونه .. يعنى انا مقصرتش فى العزومه

وكمان الصور على نفس المدونه التانيه

بتاعتى مقتطفات

طبعا خالص أحترامنا لجوز عمتك رحمه الله

عليه ولذكرياتك الجميله

إيهاب رضوان said...

كعهدى بك تبدع بإيجاز وبساطة آسرة وحكاياك دوما شيقة تتركنى لأفكر بعدها .. دمت مبدعا

سمراء said...

اعتقد انه عندما كنتم تكتبون اجابات الاسئلة كنتم تكتبون امنياتكم بالنجاح والحصول على ما تريدون بطريقة لا ارادية وبالطبع الامنيات الممكن تحقيقها وتسعون ايضا للحصول عليها
واعتقد اننا عندما نصدق شئ فاننا نفعل كل ما في وسعنا للحصول عليه وفعلا نحصل علية
اما اذا تسلل الشك الينا في تحقيق امنياتنا فنترقب الفشل وفي النهاية نحصل عليه

دائما ذكرياتك تاخذي الى عالم صاف وشفاف
سمراء

Sherif said...

آبى القميلة
==========
والله ان ده مش هزار وان احنا كنا بنعمل كده واحنا صغيرين
خللى بالك .. ممكن خيالنا فعلا يكون مصور لنا شئ موش حقيقى

يارب دباديبك تمشى وتتكلم معاكى عشان تصدقى

كامى الرقيقة
============
اول مرة اعرف انك بتخافى من الضلمة
والله يابنتى هو ده العالم الخزعبلى اللى كنا عايشين فيه لما اتهبلنا

اعتقد الايام دى ماعادش حد بيخاف .. حتى افلام الرعب لما بنتفرج عليها بقينا بنضحك

اهلا بك دائما

كريم
====
اللهم احفظنا .. ويجعل كلامنا خفيف عليهم

خمسة فضفضة
=========
ده أكيد .. احنا بنشوف آمالنا فى شوية خطوط قد تكون بلا معنى .. والويجا هى فى الواقع نوع من تحضير الارواح بشكل ما

خللى بالك .. ده علم غير مصنف زى قوى ماوراء الطبيعة تقوم عليه ابحاث كثيرة .. ورغم اننا علميون .. فاننا لم ننفتح على كل العلم

دمتى لى بكل ود

زمان الوصل
==========
أكيد الدنيا دى موصلة على بعضها .. أنا برضه كنت مش باصدق قوى .. لكن كنا بنحب نعمل الحاجات دى والناس كلها كانت بتقلد بعضها .. أو كان بيتهيأ لنا

osama
=====
نعليقك دائما له مذاق خاص يسافر بك الى عالم أثيرى غير مرئى
يترك خيالك أكثر اتقادا .. وحواسك أكثر شحذا

انت هو هذا ياأسامة .. تدرك جيدا ان للانسان بعدا آخر .. بل ابعاد لامتناهية من القوى وربما التناقض الذى يكتشفه يوما بعد يوم


Carol
=====
لاتتخيلى مدى سعادتى بحضورك وتعليقك
فاكرة? .. من ايام فتحى ماجرى ورا الموتوسيكل ومسكه

باحس ان تعليقك بيكمل البوست
يارب على طول ..ودايما سعيدة ومبتسمة

jana
====
بيتك ومطرحك هنا وهناك .. ساعات لما مش بلاقى صورة مناسبة والجوجل بيخذلنى .. اقوم راسم الحاجة اللى فى دماغى ..

يشرفنى مرورك دائما .. فى كل وقت

سلوى
====
هو السبت كان فعلا بيتحرك .. بس ماتعرفيش من كتر مانرتجف وايدينا بتترعش .. ولابجد

مرحبا بك دائما

canary بلديات
=============
ربنا يجعل كلامنا خفيف عليهم

العالم السفلى والعلوى ماينفعش الهزار معاهم .. ولازم الواحد مش عارف بيقولوا يعمل ايه فى عبه اذا جت سيرتهم

انا بالمناسبة اتعلمت الحاجات دى فى الصعيد .. يمكن لأن الهدوء والسكينة .. والضلمة الكتيرة برضه والخيال المنطلق

لاتنازل ولى حق عرب فى عزومة مقبلة ان شاءالله .. ربنا يجعل ايامك كلها سعيدة

أيهاب
=====
يسعدنى مرورك واطرائك الذى هو أكثر من حقى

سمراء
====
يبدو أن الأمر حقيقى

واذا قال المسيح للمرأة اعتقادك هو الذي شفاك

كما يقول الرسول محمد
لو اعتقد احدكم فى حجر لشفاه

المبدأ واحد وهو قوة الاعتقاد فى شئ .. فيحدث .. يعنى قوة الاعتقاد والايمان بالنفس .. يوصلها لما تريد .. مضبوط؟

blackcairorose said...

صحيح او مش صحيح

له معنى ولا مجرد خرافات

جهل او علم لا نعلمه بعد

ايمان ام عدم ايمان

كل هذه الاسئلة تصبح بلا معنى لو لحظة فكرت أنى من الممكن أن اسمع صوت ماما مرة أخرى أو أقرا ما تكتبه لى أو حتى أحس بشىء غير محدد أو طيف منها الآن بعد أن رحلت

Sherif said...

BCR
===

كلها حاجات كنا بنعملها حتى واحنا مش فاهمينها

لازال برضه علوم كثيرة تقوم عليها ابحاث فى الغرب والشرق على السواء وهى فى النهاية
unclassified sciences
ومن الصعب تصنيفها .. لكنها موجودة .. منها توارد الخواطر وال
Deja Vu phenomemnon
وغيرها

أهم حاجة انها كانت مسلية .. ولاادرى مدى خطورتها الى الآن

insomniac said...

question tho, would you consider repeating such an experience NOW... or any similar experience for that matter?

Sherif said...

Dear inso
=========
I'm ready to repeat them now, I'm not sure of the results though.

insomniac said...

i asked because it reminded me of when a friend of mine used to tell me to her trips to coffee reading! i was always intrigued to join, but i never really had the guts to do it...

she once did a reading for me herself (she claimed she studied the philosophy or whatever it took) and i can fairly say some of what she said happened, but then again, it was bound to happen at some point or the other....

carol 2002 said...

ياااسلاااام.. شوف إذاى
يعنى ينفع أحضر روح المرحوم بابا
و يقولى إذا كانت ماما
هاتجبلى التوك التوك ولا لأه ؟
ههههههههههههه
------------------
بجد قصصك رائعه
و طريقتك الممتعه فى سردها مشوقه
و لا تعطى لمن يقرأها أى فرصه لأن يتركها
دون الإنتهاء منها
و إصابته بالإحباط أيضا لإنتهاء القصه
لأنه يريد المزيد

جميلة أيضا فترة الطفوله البريئه
و ما نتعرض له من أفكار بسيطه
ساذجه ومواقف عندما نتذكرها الآن
تضفى علينا روح المرح و السعاده

------------------

بس انا عاوزه أعرف حاجه
لما انتوا وصلتوا لموضوع العفاريت و الأرواح ده وانتوا لسه فى إبتدائى

أومال لما كبرتوا شويه فى ثانوى كده
كنتوا بتفكروا إزاى و فى إيه !؟
فى كيفية تحضير بومب العيد مثلا !؟

:D :D :P

كل التحيه و التقدير و الإحترام
لمن يعطينا من وقته الثمين
و يشاركنا ذكرياته الممتعه الثريه
التى دائما تستولى على خيالنا و افكارنا و تجزبنا معها إلى عالم آخر لم نعيشه من قبل
:)

أعتذر على الإطاله

Sherif said...

Dear inso
=========
What I was talking about is the old games I mentioned in my last post.

Whether things happen by accident or mere coincidence is still probable, yet we can never deny it.

someone in life said...

شريف

ايه الحكايه ؟ البوست اللي فات الميت مات و هنا عفاريت اللهم اجعله خير
امبارح كنت ماشيه انا و عمر في ميدان الجامعو فجأه لقيت عمر بيقولي وسعي يا ماما علشان الميت يعدي بابص ورايا لاقيت جنازة معديه تقريبا فوق راسي و انا مش واخده بالي مش عاوزة اقولك حالي ايه تقريبا كان شويه و هاكون معاه في الصندوق و التاني مصمم يشرب قصب انا عارفة قصب ايه دلوقت انا جسمي كله بيقشعر و بعدين اللي مات اللي يرحمه راح عند ربه ازاي ارجعه تاني ما فيش قلم ما فيش سبت و افتحوا النور
انا بعد موت ماما فضلت اغطي وشي و انا نايمه خمس سنين علشان فاكرة انها هاتعدي من الأوضه كالمعتاد و مش ممكن ابدا اروح اشرب بالليل انشالله كنت هاموت
تقوم تكتب بوست يرعبني بالليل

تحياتي

Sherif said...

someone in life العزيزة
========================
أنا آسف .. ماكانش قصدى طبعا

اجمل حاجة حكاية العصير دى .. وفى وقتها .. انت لسه بتخافى بالليل لحد دلوقتى؟ مش معقول طبعا

ربنا يرحمنا جميعا دنيا وآخرة ويجعل كلامنا خفيف عليهم

امال احنا اللى كنا آكلين شاربين عمالين نلعب الحاجات دى ليل قبل نهار

يسعدنى مرورك دائما

kochia said...

صحيح عملتها . ؟؟
انا اسمع عنها واعرف شخصيا ناس عملوها واشتغلت معاهم
بس من زمان اوي

فيه حاجات كتير في حياتنا مش مبررة علميا لكنها واقع

Sherif said...

kochia
======
نعم ياسيدتى حصل
ولازالت هذه الاعمال يجرى عليها تجارب بالخارج وكثير من هذه الابحاث على النت

غير اننى غير متأكد من جدواها .. من الجائز أن تكون مجرد مصادفة .. زى الفنجان والكوتشينة وغيرها

مرحبا بك كوتشيا

Desert cat said...

انا قريت كتاب ارواح واشباح لانيس منصور
مقدرش اوصف لك كم الرعب اللى فضل ملازمنى يجى 6 شهور لدرجة انى كنت بقرأ رواية لتشارلز ديكينز ويادوب بس تطرق لذكر الموضوع ده قفلتها وجريت استخبيت فى البطانية
لاء الحاجات دى بترعبنى يا استاذى مع انى مجازفة جدا مش فاهمه انا ايه العلاقة الطردية بين المجازفة والخوف من الارواح
:)
مودتى واحترامى

Sherif said...

الثائرة قطة الصحراء
====================
ماتحاوليش تقنعينى ان قطة الصحراء اللى بتقوم الحروب على صفحات مدونتها وتقعد تانى ممكن تخاف

حد تانى ممكن اصدق .. وبعدين دى حاجات بسيطة بنحكى عنها .. أمال لو شفتيها بجد .. هاتعملى ايه؟

Gannah said...

أستاذ شريف
أنا انتظرت انك تقول انها تهيؤات لكن مقولتش
أنا قريت أن أنيس منصور جرب برضه موضوع تحضير الأرواح بس الحمد لله مش فاكره عمل ايه
ويومها اترعبت ورفضت اتحرك فى البيت الا مع احد اخوتى وفتحت كل الانوار
الموضوع بجد مرعب
وغريبة جدااا انكم فى السن دى كانت عندكم الشجاعة لتنفيذ تجربة بالشكل ده
بس لو كانت معاكم بنت اعتقد انكم كنتم اتفضحتم فى العيلة من صراخها اللى كان هيطفش اى روح
تحياتى

Anonymous said...

السلام عليكم

اخى الفاضل

قرأت فى ردك على بعض التعليقات بتاريخ

October 13, 2008 12:06 AM

هذه الجملة :
///////////////////////////
كما يقول الرسول محمد
لو اعتقد احدكم فى حجر لشفاه
///////////////////////////

فى الحقيقة ليس هناك اى حديث بهذا المنطوق او المعنى بالمرة

انا متأكد من انك لا تعرف هذه المعلومة و لكن لا احب ان تتداول جملة على انها حديث و هى غير صحيحة.

اشكرك و لو ان هنلك امكانية حذف هده العبارة من ردك يكون افضل.

خالص حياتى

مؤمن

Sherif said...

ganna العزيزة
=============
بل هى حقيقة .. الذى هو غير مؤكد هى النتائج

ربما هيئ لنا بسبب ارتعاش ايدينا ونحن نمسك السبت

لاتخافى من شئ .. نحن بخير والحمد لله

Sherif said...

عزيزى مؤمن
==========
بحثت فى أصل الحديث فوجدته موضوعا
انت محق

هناك أقوال لعيسى عليه السلام فى معنى مقارب .. وربما لو تأملت حديث ماء زمزم لما شرب له وهو ماتدعو به قبل شربه لوجدته يعتمد على مدى الاعتقاد فى هذا الماء بالذات .. وهذا حديث حسن

هل هناك فارق كبير؟

أشكرك على التصحيح .. فلا أحد فوق
العلم

مشمشه said...

بصراحه قلبكو كان جامد اوى انكو تعملوا الحركه دى وانتو اطفال انا لو كنت مكانكو كنت خوفت جدا ومعتقدش انى ممكن حتى وانا كبيره كده اقدم على الفكره دى حتى لو كنت عارفه انها خرافات

Sherif said...

مشمشة
====
أهلا بيكى هنا وقد زرت مدونتك ويعجبنى حماسك هناك

بس الحماس يتعارض مع الخوف .. بالذات من حاجات غير مؤكدة

مرحبا بك

None said...

طريقة السله قريت عنها اول مرة وانا في ثانوي في كتاب انيس منصور ... ولعبت في دماغ اتنين اصحابي اننا نعملها وفضلنا نقول جالان كون يجي ساعتين ومحصلش حاجه

في ناس بتقول ان الروح ممكن تحضر فعلا بس ماعتقدش ان الروح ممكن تتنبئ بالمستقبل .. اناارجح ان اللا وعي هو اللي مسئول عن الظاهرة دي ومسئول كمان عن تحقيق كلامها .. :)..او خليني اقنع نفسي بكدا مؤقتا لحد ما ينفع اكرر التجربه تاني

Anonymous said...

اخى الفاضل

اشكرك على استجابتك و يبدو انه لا توجد امكانية تعديل الردود

يمكنك دئما مراجعة هذا الموقع لبيان صحة الحديث من عدمه :

http://www.islamweb.net/ver2/archive/index2.php?thelang=A&vPart=172


عن طريق استخدام خاصية البحث على الجانب الايسر

بالنسبة لموضوع الاعتقاد فانا اختلف معك فى بعض النقاط و لكن فى النهاية انا مجرد ضيف و لا اريد ان اكون ضيف ثقيل

اتابع باستمرار مدونتك

مع الشكر و التحية

مؤمن

Sherif said...

عزيزى مؤمن
==========
الاختلاف لايفسد للود قضية .. وهذه طبيعة الأمور

من حق كل إنسان أن يفكر بطريقته .. والاصل فى أى شئ النية دائما فهذه مايطلع عليها المولى وحده

أما الجدل وبالذات فى الاحاديث وتصنيفها وغيره فأحب أن أوضح أننى لاأقدس غير الرسول عليه الصلاة والسلام .. بالتالى ليس فى القائمة عندى البخارى ومسلم وغيرهم ولهذا لااحب الخوض فى هذا كثيرا

مثلا الجرح والتعديل ومنهجية التوثيق فى العصر القديم مع احترامى الشديد لجهدهم جعل ما جمعوه يشوبه الكثير مما هو أحيانا يصدم العقل والمنطق ومنها حديث الذبابة وارضاع الكبير وبول الرسول وغيرها وهى كلها فى صحيح البخارى

الدليل على ذلك أننا لانفعل شيئا منها .. وأنا فى هذا أختلف معك صديقى فى أنى أعود فقط لعقلى فى أمور كثيرة غير ماهو نص قطعى فى القرآن الكريم عملا أيضا بالحديث استفتى قلبك وان افتوك وان افتوك وان افتوك ..
هذا عملا بقاعدة واحدة هى ان النص قطعى .. أما السنة فظنية .. العهدة فيها على الراوى وكيف وصلت إلى الموثق

لذلك فانا لااشغل بالى فى مواضع كثيرة فى البحث عما هو صحيح وحسن وغيره ..إذ ان الصحيح نفسه كما اوضحت هو غير منطقى فى احيان كثيرة.. وليس آخرها البحث الذى قام به اسلام البحيرى فى جريدة اليوم السابع والذى أثبت فيه بشكل علمى دقيق ان السيدة عائشة تزوجت الرسول وهى فى الثامنة عشرة وليس فى التاسعة كما هو فى صحيح البخارى ..

فإذن الموقف الان ليس جدلا فى كون الحديث قالوا عنه انه صحيح أو غيره بقدر ماهو منطقية المتن

من هنا فأنااقبل ما يوافق عقلى ويستريح له قلبى

فى النهاية أشكرك كثيرا على ماتفعله من أجلى .. لكن المؤكد أننى أفكر بطريقة مغايرة

مرحبا بك دائما

Sherif said...

Carol
=====

يبدو أن فرحتى بتعليقك عندى انستنى الرد

اعتذر عن هذا وانت تعرفين انه غير مقصود .. والحقيقة اننى انشغلت بالرد على اصدقاء افاضل فى أمور دقيقة قليلا .. استغرقتنى لاوضح كيف أفكر

واطمئنى عزيزتى .. ساحكى عن أشياء يشيب لها الولدان عندما كبرنا فى ثانوى فى حينه

أوعى تخافى

اجندا حمرا +Heart Beat said...

حكاويك ممتعه ياشريف
دايما بتبهرنا بذكرياتك المثيره

Sherif said...

none
====
مرحبا
هذا المجال لابد له من محترفين قراؤوا الكثير عنه

انا لاادعى اننى منهم .. انا فقط احكى بعض الذى كنا نلعبه ونحن صغار .. ربما تقليدا للكبار

الحذر واجب برضه

Sherif said...

اجندا وهارت بيت
===============
ليست أكثر جرأة من موضوعاتك التى تختاريها دائما

هناك لقاء صغير لبعض المدونين فى أوائل نوفمبر .. هل تقبلين انت وهارت بيت دعوتى؟
أم انك ستعتذرين بلباقة؟

سيسعدنى كثيرا حضوركما

sa7arkash said...

الاخ الفاضل..شريف
للمرة المليون احييك على اسلوبك الرائع فى السرد واد اية مشوق ولايسمح لقارئة بالتحرك من امامة الا بعد اتمام القراءة....حاولت ابنتى الصغيرة اثنائى عن اكمالة..ولكنها لم تنجح رغم ضعفى الشديد امامها.....شكلنا كدة هنجمع كل اللى كتبتة ونعمل لك كتاب


تحياتى جدا وآسفةعلى التاخير فى المرور لظروف الحياة اليومية

dreem said...

ازيك شريف
اعتقد ان كلنا كنا بنشترك فى هكذا نوعية من الذكريات .. وحتى اللعب اللى كنا بنلعبها واحنا صغيرين تكاد تكون واحدة
ياريت الايام دى تعود هيييييه
دمت بصحة
تحياتى

Sherif said...

Sa7arkash
=========
بيتك ومطرحك فى أى وقت

لاتعتذرى عزيزتى .. يكفينى تشريفك دائما .. ولاعليك .. أنا بالفعل بصدد اصدار أول كتاب لى فى غضون أسابيع

هو يضم أول مجموعة بوستات كتبتها والتعليقات الجميلة عليها

لو تذكرى أنت من أوائل الذين علقوا .. وستجدى اسمك منور الكتاب كثيرا .. كما يسعدنى ان أهدى نسخة اليك لانك من أول من شجعونى على الاستمرار

كل التحية لك

Sherif said...

dreem
======
من زمان

أين تختفين .. كل سنة وانت طيبة .. زرت مدونتك .. وعلمت ان عمرك يصغر كل سنة .. ويزداد نضارة وحيوية

يسعدنى مرورك جدا

nooor said...

ارواح؟؟؟
الاسلوب ولا اروع؟؟
تملك خفة ظل جميلة وراقية..
اخبرت اصدقائي عن لعبة الميت مات لم يعرفها احد
او لنقل عرفها واحد فقط وكان قد شاهادها في فيلم اجنبي ؟؟؟؟؟؟؟؟؟
اتعجب كيف عاشوا بمصر ولا يعلمون عنها الكثير!!!!!!
عن السبت كان موضوعك
قرات لتوفيق الحكيم في يوميات نائب فيالارياف ان بعض الشرطة كانوا ستخدمون هذا الاسلوب لمعرفة المجرم وحل القضايا
والدتي تؤمن بها كثيرا
الى الان لا اصدقها او لا اؤمن بها كما تعتقد هي
ربما لسبب ايماني عقلي بحت
دمت بالف خير
اتعلم منك كيف تنساب كلماتنا دون حواجز وببساطة
تحياتي

نعكشة said...

:|

هوه انتو منهم :|

وانا اقول لعبة الميت مات اشتغلت ازاي

:| :|


حابس حابس

سامحووووووه

سلام عليك

soly88 said...

الاخ العزيز شريف
عندما قرأت موضوعك تذكرت فورا ان بعض القاده الكبار فى مصر استعانوا ايضا بالسبت والارواح لتحيد انسب موعد لمعركتنا مع اسرائيل وهم من اطلق عليهم مراكز القوىوكان من بينهم الفريق محمد فوزى
وفعلا انتشرت هذه الخرافات عقب هزيمة 1967