Wednesday, February 11, 2009

هذا ليس تاج .. لكنه مقابلة مع نفسى عندما كنت فى الصف الثالث الثانوى .. وكانت هذه آرائى

أحب الليل .. فإنه يعطى للمكان جمالا عبثت *
فيه يد الانسان فاظهرته فى ابهى حلة .. ولاأحب الغروب لأنه يوحى بالنهاية .. وانا لااحب ان ينتهى يومى
أحب الشتاء بكل مافيه .. لانه يجعلنى احس *
بالنقاء والطهارة فى كل شئ اؤديه ويجعل لكل شئ لذة حتى النوم .. وبأن كل شئ مباركا أيضا .. فالهواء والماء والحياة .. ولكنى لااحب الخريف .. لأنه يوحى بما يوحى اليه الغروب
احب ان يحترمنى كل شخص .. لأننى احترم كل شخص *
أحب كل الناس ولكننى لاادرى .. هل يحبنى كل الناس؟ *
اتمنى لو يسمعنى كل انسان .. لاننى استمع لكل انسان بكل جوارحى *
اتمنى لو يحب الانسان كل انسان .. من اجل واحد .. لاان يكره كل الناس .. لانه يحب واحد *
لااحب ان يعامل الفتى الفتاة بأكثر من صديقة .. فهى لن تعدو الصديق المخلص .. ولكن قد تقل شأنا *
لااحب ان اتقيد برأى أحد .. فانا مقتنع تماما بان ماقد يكون محبوبا عند شخص .. قد لايكون *
كذلك عند آخر .. بل وأن هذا بالتأكيد
لااحب مسايرة العصر الحديث باى شئ .. فقد ارى الانسان وقورا فى لمسات بسيطة تتمشى ونفسه *
اؤمن بانه يجب ان يوجد كل نوع من الناس .. ولذلك فاننى افعل ما أريد .. لانه يجب ان يوجد *
نوعى بين الناس
احب النار .. بل واعشقها .. ولاادرى لماذا *
لااحب ان اتنازع مع احد على شئ .. او اتشاجر .. لأن المشاجرة فى حد ذاتها *
تجرد الانسان من انسانيته
احب الموسيقى الصاخبة .. لانها تحرك فى نفسى كل معنى للحياة *
احب الابتسام والتفاؤل .. لان دموعى لم تجعلنى اصل لشئ *
فى رأيى ان الحزن اصدق من الفرح .. ولكن هذا لايعنى ان البؤس أرحم من المرح *
عندما أقرأ لإنسان .. فأننى لاانتظر منه ان يكون طه حسين او الحكيم ولكن على ان اعيش فيما *
اراد ان يخاطب به وجدانى .. لانه كتاباته القليلة غالية عنده .. فكلنا بشر ووجدان .. مهما اختلف الاسلوب
أحب الاطفال الصغار .. خصوصا البنات .. كالنار .. لاادرى لماذا *
قد اركن كثيرا الى خيالى فيما اتمناه .. لاننى بخيالى اكسب عمرا جديدا .. فلولا الخيال ماعشنا *
لااحب النوم الا فى حالتين .. الاولى اذا كنت متعبا .. والثانية اذا اردت ان اهرب من الواقع *
اؤمن بشئ اسمه الحسد .. وبأن هناك من يمتلكون قدرات خارقة *
احب ان استمع الى القرآن .. فأننى احس بجانبه بالأمان .. والراحة *
أؤمن بالحظ *
أحب ان ارى كل انسان يضحك .. لاننى هنا اشعر بالسرور *
الناس هكذا قائد ومنقاد .. ومااسهل ان ننقاد *
اكره الانتظار على نقيضيه .. سواء شئ يسرنى .. او يضرنى *
ليست هناك قوانين على الارض تحكم العلاقات الانسانية الشخصية ومهما وصل علم النفس *
فببساطة أنا .. وأنا ادرى الناس بكل خفايا نفسى .. احيانا لاادرى ماذا اريد .. فكيف يدرى غيرى؟
قرأت أن الفنان قد يبدو شاذ التصرفات .. وأضيف من عندى .. لأن الفنان حرّ *
.. بكل ماتعنى هذه الكلمة
لولا ثقافتنا وعقائدنا لقلت .. ومهما هربنا .. ليس هناك شئ اسمه وحدانية الحب *
.. فأنا أحب ثلاثة فى نفس الوقت .. وبنفس قوة الاخلاص والوفاء
معظم من عرفت من البنات قالت لى احبك .. وأعجب أننى لم أصل لوحدة منهن *
ترى هل أنا المخطئ؟
الرجل لأكثر من امرأة .. ان لم يكن فى واقعه ففى باطنه .. والمرأة لرجل واحد .. طبيعة ؟ *
الهدوء عمق فى حياة الانسان .. والصخب سطحية .. والعيش فى هدوء يعطى فرصة للعقل *
.. أما فى صخب فهو هروب من الواقع .. الى راحة قصيرة .. لكننا نحتاج الى الاثنين .. الاولى عندما تبتسم لنا الحياة .. والثانية عندما نريد أن نندمج فى شئ آخر بعيدا عنها .. لننساها

لكننى وجدت اننى تغيرت مع السنين .. وهكذا اصبحت آرائى
أحب الأصيل والغروب أيضا .. خصوصا على شط النيل *
أحب الخريف أيضا وحفيف الاشجار حين يهمس الهواء لأوراقها *
لابد اننى كنت أعانى من أزمة عاطفية وقتها .. إذ ان الفتاة يمكن ان تكون أروع من صديق *
ولكننى أحب الصبيان أيضا .. خصوصا المهذبين *
تكسب عمرا جديدا ان لم تتجاهل عينك خبرة الكبار *
حتى القائد .. يحب احيانا كثيرا ان ينقاد .. لأن القوة والضعف مطلبان انسانيان *
لايمكننا العيش بدون احدهما .. وتلك الفلسفة كان يقولها نابليون وهو يداعب طفله الوليد .. لاادرى اينا الامبراطور .. انت تحكم امك .. وامك تحكمنى .. وانا احكم العالم
ارفض تماما هذه الفكرة .. أفهم ان تكون شاذا فى فنك فقط .. لاسلوكك أوتصرفاتك *
ربما كان هناك خطأ فى تسمية هذه العلاقات بالحب .. فبين الصداقة الحقيقية والحب .. خيط رفيع *
هو نفس السبب .. تلك صداقة .. فمن قال ان الصداقة ليست نوعا من الحب *
اذا كان الجميع بدأ يتفق على أن الصداقة هى الحب الذى يدوم؟
ربما كانت المرأة تميل للفكر الرأسمالى فى الحب .. الذى يتميز بحب التملك والاحتكار *
.. أما الرجل فيميل الى الفكر الاشتراكى الذى فيه .. الحب للجميع
نحن فى أفراحنا نحب الصخب أيضا .. وهذا ليس هروبا من أى واقع *
... *

هل تغيرت ؟ نعم .. كثيرا
&

48 comments:

maxbeta3zaman said...

كنت واحدا من البيتلز ...فجعلتك السنين طه حسين أو قل برتراند راسل إيه ياعم الحكمه والفلسفة الجامده دى
فعلا السنين تبدل ماكنا نعتبره من المسلمات فى شبابنا ...فتأتى حكمة الزمن>> ودعك السنين فى أمخاخنا وتتداعى قصص الواقع أمام العيون فتبدد كل المسلمات وتتناثر لتتجمع فى أبجديات جديده هى "حكمة السنين" ياصديقى

Desert cat said...

طيب ليه اتغيرت
انا شايفه فعلا المثالية فى كلام حضرتك
وهذا بالفعل ما تخيلته تماما
مودتى

سلوى said...

مجموعه من الحكم
كل واحده تحتاج لتقف أمامها لتتأملها


ونعم تغيرت
صرت أكثر حكمه وتفهم وموضوعيه :)

~*§¦§ Appy §¦§*~ said...

مبحبش الشتاء بيخلينى زي الديه كسلانه وبيفقدنى استمتاعي بالحياه بحب اشم ريحه المطر بس
الست راسماليه اممممممممم ماشى كان فيه ناس بتقول االحتكار فى الحب حلو اعيط بقى
عموما حتى تغيراتك مغيرتش من الشخص اللى بشوفه كتير
انت فعلا حد جميل من جواك اوي للى يفهمك اوي

Sherif said...

Maxman
------
وحشتنى المناغشات والمشاكسات التى طالما كانت بيننا

أيام الكلية وما بعدها .. خطابات منها مانزل عندى فى البلوج .. غير عين الحسود التى لم اجد منها غير عددين افلتا من حريق بغداد .. وهو كثرة النقل والعزال والبياض وتخلص من حمامك لاكثر من مرة

هى فعلا حكمة السنين .. وهى كما قال انيس منصور .. كالمشط الذى تحصل عليه بعد ان يكون شعرك قد تساقط ..

تنونى دائما ومبروك الحفيد مرة أخرى

Sherif said...

Deser cat
---------
هذا البوست تحديدا يؤكد أن الانسان تتغير رؤيته للأمور مع الوقت .. والخبرة .. والفهم الحقيقى لها .. ولابد أن اعترف اننا فى شبابنا كنا أكثر عنفا .. وآرائنا كذلك .. يملأوها الحماس والحيوية .. وبعض النزق والغرور أيضا

وبعد حين .. نصبح أكثر رحمة .. فنتحول من قضاة يشخطون ويأمرون .. الى محامين .. نلتمس لكل واحد عذرا .. من هنا تأتى الحكمة

تنورينى دائما

Sherif said...

سلوى
-----
صاحبة الابتسامة الرقيقة

هو اعتراف صريح بأننا نتغير مع تغير الظروف والاوضاع .. فيصبح رأى الأمس لايصلح اليوم

وهذا هو المثل أمامك .. اننى الآن لم تعجبنى آراء كثيرة فى نفسى وأنا صغير

فمن قال أن الغروب ليس جميلا؟
ومن قال أن الصداقة كالحب؟

ولماذا لانعترف بأننا نضعف اذا احببنا .. ونستمتع بذلك .. وانظرى ماذا يفعل طفل صغير بأبيه .. يركبه حصان .. صح؟

Sherif said...

آبى الكميلة
----------
ماتدقيش عالكلام قوى .. والشتاء جميل لو لم يكن قارسا

حله سهل .. دفاية أو بطانية أو راكية وكباية شاى سخن

أما الصيف .. فالتكييف يضر بالصحة .. والمروحة انت عارفاها لاتحل ولاتربط .. ناهيك عن محاولة شرب الشاى

الجميل فى الصيف بالنسبة لى .. هو الآيس كريم

الرأسمالية والاشتراكية .. ماتدقيش .. عديها

صفـــــــاء said...

.
أحب النار ........ وبشدة

أحب منظرها وتشكيلات اللهب بها
درجاتها اللونيه من الاصفر البراق حتى لون قشر البرتقال مرورا بالاحمر اللهاب حتى تحتار فى فى النهايه بين لونيها الأخيرين هل هو أخضر مزرق أم أزرق مخضر
أهوى اللعب بها احيانا وأبتعد عنها أوقات ألا أنها دائما تشدنى أليها كفراشه ... ربما لأرتباطها فى شعورنا بالدفء فنلجأ أليها كصديق وقت الوحدة

توصيفك للفصول مناسب فأنت شتوى للغايه ... لكنى أفضل الخريف ورائحه هوائه فهو أكثر فصول العام أعتدالا

كما انك بالحق شخص محترم وتستحق الاحترام من الجميع وهذا ليس محل كلام
وبالتالى اذا احترمك شخص أحبك

الحكمه ليست دائمه مرتبطه بالسن والخبرة قد تحصل عليها بعد مرور عمر وقد تنالها بعد خبرة دقائق معينه كل على قدر الاستفادة

المهم هى سعه الصدر وتقبل أختلاف نفسياتنا بعد مرور الوقت لا أن نتشبث بما راح ونرفض التغيير

ما كان وما أصبح طريقه تفكير حضاريه لك . أحترمها للغايه
.

Sherif said...

عزيزتى صفاء
-----------
تتقمصين دقائق الأشياء حتى تنطقينها
فكأنها كائن يسير على الارض

اصبحت احب الخريف مثلك وقد كنت لااحبه .. ويبدو ان امزجتنا تتحكم فى عواطفنا وتؤثر فيها فى زمن ما من العمر

الا اننا نتغير .. تلك طبيعة الأشياء .. وأجمل شئ أن نكون طبيعيين ونتجاوب لهذا التغيير فى الفكر بسلاسة ونعومة فلا تأخذنا العزة بالاثم ونركب دماغنا

هكذا الحياة أحن .. وأرق أيضا .. وهكذا هى راقية .. تماما كمشاعرك

دمتى لى بود

مياسي said...

جميل جدا!!
والأجمل أن تكون في هكذا سن صغير ولك مثل هذا التفكير من الأساس

ربما تتفاجأ
ولكني قد وجدت أن شريف هو شريف في داخله لم يتغير


سؤال صغير: هذا الوقور الذي يركب الدراجه؛ أهو أنت؟

قوس قزح said...

* بحب الليل لارتباطه بذكريات السهر و الخروج ..و بحب لون الغروب على الدنيا و السما
* مش بحب الشتا .. لكن بحب لبسه فيه شياكة .. و بحب بردو الوان الخريف بس مش بحب شكل الشجر فيه
* الاحترام اسهل طريقة للحصول عليه ..هى ابدء بنفسك
*حب الناس مش كفاية ..ولا حتى حبهم لك كفاية ..اومال ايه اللى كفاية .. لا ادرى
*اتمنى كل انسان يعرف معنى الحب الحقيقى و يتعامل من خلال احساسه ده مع كل الناس
*الصداقة مالهاش اى علاقة بجنس الصديق لها علاقة بمدى توافقه معايا
*ساعات الخبرة فى مواقف معينة بتفيد .. مش لازم اجرب كل حاجة بنفسى .. اختصار حتى للوقت
*بحب الوان النار .. ومش عارفة ليه بتكون خضرا ساعات و زارقة ساعات و اورنج ساعات .. بس عارفة انى بحب ابص لها
*بحب الجدال لحد ما اقنع او اقتنع بس بدون شجار
*بحب الموسيقى اللاتينى .. يركبنى معها مائة عفريت
*بحب يكون الفرح مشاركة مع الكل ..لكن الحزن لنفسى و معها و بس
*لما اقرا يعجبنى بس اللى احس انه صادق و ان كان كاذب
*بحب الاطفال خصوصا البيبهات فى النص التانى من اول سنة من عمرهم ..يمكن علشان بقدر ابوسهم بدون اعتراض منهم :)
*فعلا لولا الخيال ما عشنا
*ماهو النوم يا تعب يا هرب ..بس فى الاولى بيتحقق فورا و فى التانية بنقنع نفسنا به
*الحسد و القران وابتسامة الانسان و الانتظار اتفق معاك بشدة
*كل انسان شخصية قائمة بذاتها بالرغم من وجود خطوط عريضة بتمر عليه و تدمجه مع الباقين بس اكيد فى اجزاء فريدة
*الفنان عاشق بطريقة مختلفة لشىء معين و بيشوفه من خلال عشقه ده و من هنا الفنون جنون ..جنون الحب

*لا توجد للحب قواعد و قوانين ..لانه ببساطة مش بايد حد يقدر يتحكم فيه ..قلبك كبير :)
*كلنا بنحب القمر ..لكن القمر بيحب مين :))
*الفطرة ..مهما تحررنا نعود لها تلقائيا
*الصخب و الهدوء ..مشاركة و وحدة
.
.
.
قبل و بعد الاختلاف فى ارائك ما زلت مميز و جميل

زينـه said...

لم أحب
فكره الرأسماليه والاشتراكيه في الحب :(


ما عداه لا بأس

mahasen saber said...

تبقى الروح حتى مع وجود نغيير

ما فى الاراء والاتجاهات والاحساس بالاشياء المحسوسه والملموسه كاليل والغروب والاصيل مثلا

ويبقى الرقى والدفء اليى بيميزوا اى نفس بشريه بتاج من زيتونا اخضر

..............

اسفه على تاخيرى فى وضع باتر كتاب حضرتك بس الصوره معصلجه معايا
عارفه عذر اقبح من ذنب
اسفه جدا جدا

L.G. said...

الغريب أني عندما أراجع نفسي أجدني كما أنا نفس الأفكار والمعاني والأماني لم تتغير ولكن ...أصبحت أكثر صبرا وروية .. أصبحت أكثر تقبلاً للأحداث
أصبحت الأفكار أكثر وضوحا تتضح وكأنما نظري للأمور يزداد قوة

لم أرى فيك سيدي تغيرا فيما ذكرت ولكنك أصبحت لنفسك أكثر وضوحا ليس أكثر
تحياتي
جنى الجنتين أوضحت لي الكثير عن شخصيتكم كنت أجله فشكرا لها

سلسبيل said...

شريف
قال فيلسوف اغريقي
انك لا تضع قدمك في النهر مرتين
فلا انت انت
ولا النهر هو النهر
نعم نحن نتغير ومؤخرا جدا اكتشفت انها سنه الحياه
عندما فتحت دفتر مذكراتي الذي لم اكتب فيه حرفا منذ سنوااات
ولاول مره لا اتعرف علي كتاباتي وافكاري التي اختلفت كثيييرا
هل التي كتبت تلك الخواطر انا؟؟
هل التي قالت تلك الاراء انا؟؟
المؤسف انني افتقدت اشياء واحاسيس جميله طفوليه
كانت تغمرني اثناء كتابة مذكراتي تلك
كدت انساها الان
افتقدها جدا
وبصراحة
افتقدني
اعذرني علي ثرثرتي لكنني تفاعلت جدا مع كلماتك وشعرت باحساس الغربه عن النفس ذاته
تحية طيبه لك

Sherif said...

مياسى
-----
لاياسيدتى .. لكنى اتمنى ان اكون مثله .. فالذى جعلنى فى سلام مع نفسى هو تواصلى معكم.. فهو تواصل من نوع دقيق جميل رائع بين جيلين .. على الاقل من رحمة الله يحفظنى شابا قلبا وعاطفة .. ان لم يكن سنا

مياسى ارسلت كتابى من اسبوعين .. ارجو ان تطمئنينى على وصوله

تحياتى لك

Sherif said...

العزيزة قوس قزح
---------------
نحن متفقون فى اللليل والشتاء لاناقته
مسألة حب الناس فيها قولان .. ارى انه كافى .. لانه يجعلك تنظر اليهم بمنظور فعال

الخبرة .. اقول .. خللى عينك برضه على تجارب الآخرين .. خصوصا الكبار حتى لاتجرب كل شئ بنفسك

على فكرة .. اتضح ان كلنا قلبنا كبير .. وهذا شئ اكثر من رائع

دت لى بود :)))

Sherif said...

زينة
----
الحب الحقيقى كما فى الطيور هو حب الحمام .. متآلفان يرى كل منهما فى عيون شريكه جمال الدنيا كله .. وروعة الحياة

ما أقوله هو محاولة لوصف ماآراه فى الحقيقة

اهلا بك دائما

Sherif said...

محاسن العزيزة
------------
لاتعتذرى سيدتى .. كتر خيرك عالمحاولة ..فانت ارقى من الاعتذار

بيتك ومطرحك فى اى وقت تشائين

صحيح ان الروح لاتتغير وان تغيرت الآراء مع الزمن

ربما كان هذا أحلى مافى الأمر

تنورينى دائما

Sherif said...

L.G.
----
لايسعنى الا ان اشكرك على اطرائك الذى يذوب رقة

نحن كما قلت لانتغير من الداخل .. لكن بالتأكيد أمزجتنا تتأثر بما نتعرض له من تجارب .. فتصبح آرائنا كما تقولين .. أكثر احتواءا وتفهما

تشرفينى بحضورك

Sherif said...

سلسبيل
-------
جميل أن يقرأ الانسان لنفسه بعد حين .. ليدرك انه لاشئ ثابت فى هذا الكون الا المولى عز وجل

فى نفس الوقت .. تأكدى ان جوهرك سيبقى كما هو .. ينتظر فقط الظرف المناسب ليظهر

حينما تقولين افتقدها كانك تقولين افتقد البراءة .. افتقد التلقائية والفطرة والنقاء .. وهذه لاعلاقة لها بالسن

لكننا نعانى اذا لم نمارسها .. لأن هناك قيودا استجدت تحرمنا من ذلك

لكننا نتوق اليها .. توحشنا .. عارفة تخرج امتى .. حينما نلاعب طفلا

دمتى بود

السنونو said...

أشعر أنك منذ البداية تسير بخطوات هادئة من طرف العالم للطرف الآخر وبالتالى اكتسبت كل ما مررت به من جمال
بالنسبة لى الشتاء هو صديق روحى اللذى افتقدته جدا هذاالعام
الخريف عندى هو الميلاد الجديد هو بدء الحياة ربما لأنى أجد فى الموت الحياة الحقيقية
فكرة الرأسمالية والاشتراكية فكرة طريفة وإن كنت أرى أنهما الاثنين موجودين برأس كل منا لكن يختلف بين ما نطبقة على انفسنا وما نطبقه على الناس :)
ليحبك الناس تحتاج لشيئين أن تحب نفسك وأن تصل لدرجة سلام معها
نعم الصداقة هى الحب الذى يحملك على سفينة تنقذك من غدر الزمن
والحب بين الرجل والمرأة هو مزيج بين كل أنواع المشاعر ويصل للكمال إذا أصبح بدون هدف
هذا البوست هادئ جداً ويبحر بك فى أعماق النفس وبعد أن تقرأة تشعر بالسكينة
جرب وقولى
:)

سـمــــــــــا said...

كل سنة وانا طيب يا شريف

عيد حب سعيييييييد عليك وان شالله يكون كله حب وفرحة عليك

................

نيجى بقى لمذكراتك

الجزء الاول

فيه الكثير من عنفوان الشباب والانطلاقة والجنون والهمجية المحببة فى نظرى

فيها سيطرة للمشاعر واحساس اعيش الحياة كما يحلو لى وكما احب ان اعيشها مع وضع جميع الاسس والمبررات التى تحقق الرغبات وتشعرها بالسعادة

احب فى الشباب الاقبال على الحياة ومحاولة التغلب على الحزن والتفكير بالضحكة ويمكن هذا ما لفت نظرى لانى هكذا او من يعرفونى جيدا يدركون ذلك ان الضحكة قلما ما تفارق وجهى ولكن نادرا ما اكون سعيدة داخلية

فانا اكره النكد والتكشير والحزن كثيرا وافضل دائما الضحكة حتى ولو كنت اتعذب داخليا .

لا انكر احببت تفاصيل الجزء الاول كثيرا

اما الجزء التانى

فيغلب عليه الرزانة والعقل وحساب كل شىء بالقلم والمسطرة

حسابات جميلة ايضا ولكن دائما ما اميل الى الجنون والصخب

تحياتى يا جميل واسفة على الاطالة

مياسي said...

شريف

ذهبت الأسبوع الماضي لأتفقد الكتاب فقالوا لي أن وصوله عن طريق البحر يستغرق أسبوعين

أذهب هذا الأسبوع إن شاء الله وأتحقق إن كان قد وصل

sakayar said...

شريف
قرأت كلامك مثلما تستمع للناس بكل جوارحك
مش لاقي تعليق بجد أكتر من
تحياتي
ربنا يوفقك لكل خير
دمت سعيداً ومحبوباً من الجميع

Sherif said...

السنونو
------
انا مثلك احب الخريف .. والشتاء عندنا لم يعد ذلك الشتاء الذى كنا نعيشه زمان وكنا نتعلمه .. دفئ ممطر شتاءا .. لكنه لم يصبح ممطرا .. كذلك فهو قصير .. الحمدلله ان ارواحنا لاتتغير .. حتى وان تغيرت امزجتنا

العلاقة بين المرأة والرجل هى من أجمل العلاقات وأروعها على الأرض .. لكن يجب تسميتها باسمها .. الحب شئ .. والصداقة على رقيها .. شئ آخر

أحب آرائك .. فمرحبا بك

Sherif said...

سما
---
وانت بالصحة والسلامة ياجميل

كان نفسى نشوفك النهاردة .. وسبنا دعوة عندك

تحليلك جميل ودقيق
اعيش كما يحلو لى .. مضبوط تماما

لكن لماذا انت لست سعيدة .. من كلامك اشعر بانك تشكلين حياتك بالشكل الذى تحبينه لانك
Internally Controlled
فهكذا شخصيتك .. بالتالى فانت تستمتعين بها

ماعلش .. خبرة السنين .. بس هى برضه بترتب المشاعر شوية .. بحيث تضمن السلام النفسى لكل الاطراف .. فنصبح كلنا كاسبانين

تنورينى دائما .. بيتك ومطرحك لانى باحب التطويل

Sherif said...

مياسى
-----

أرجو ان تجديه باذن الله

اعتقد انه لو جاى سباحة الى الادن كان زمانه وصل

دمت بخير

Sherif said...

sakayar
-------
أول مرة تشرفنى

أهلا بك .. وارجو ان تعجبك مدونتى المتواضعة

blackcairorose said...

كنت في عجالة فبدأت قراءة أول سطر أنه ليس تاج، ثم انتقلت سريعا الى أول الومضات التي ذكرتها، فاندهشت من بعض النقاط مثل أنك تحب جميع الناس أو الثلاثة اللاتي تحبهن في نفس الوقت أو الموسيقى الصاخبة أو أنك فقط تنام فى حالتين

وحين بدأت قراءة الجزء الثاني اكتشفت عندئذ أن الجزء الاول حين كنت طالبا فى الثانوي وهنا وضح لي الأمر! وبدأت اعادة القراءة من جديد فى ضوء المعلومة، وهنا ايضا برز تعليق آخر أن بعض الومضات من فترة الثانوي تصلح أكثر لأن يقولها رجل في سن النضج وربما رأي أو رأيين من قناعاتك الحالية تصلح أكثر أن يقولها شاب فى الثانوي!

وعندئذ قلت لنفسي أن هذه هي المعادلة الصحيحة أن نكون صغارا ولكن لنا بعض الأراء الناضجة وحين نكون كبارا فى السن يظل لنا جانب شاب وصغير فى قناعاتنا

اسامه عبدالعال said...

معلش هو بعيدا عن الموضوع الرائع
عايز اقولك انى مبسوط جدا انى قابلتك واتكلمت معاك

Sherif said...

BCR
---
كما ذكرت ياعزيزتى وأنا معك .. لاقواعد للعلاقات الانسانية ولا للآراء .. ولا للامزجة ان هى تغيرت .. ربما أدهشنى قليلا اننى أغير رأيى من حين لآخر .. لكننى وجدت من يؤيد آرائى القديمة كلها بدون تغيير

ومنهم من أيد التغيير .. لأنه يتغير أيضا

وها انت الآن ترين مناسبة الآراء فى وقت لاحق لوقت سابق والعكس

ومنهم من رأى اننى لم اتغير على الاطلاق

والحقيقة اننى اعكس ذلك بالتأكيد لتجارب كل منا الخاصة .. ماذا رأى .. والى ماذا انتهى

ففى النهاية .. كل الآراء معقولة .. ولها أسبابها .. الا اننى مقتنع الى حد كبير اننا نتغير ولو قليلا

Sherif said...

العزيز أسامة
------------
أنا الذى أشكر الظروف التى اتحت لى معرفة شخصية جميلة مثلك

ارجو ان تجمعنا مناسبات أحلى وأجمل

تحياتى

Che_wildwing said...

الامر محير جدا
أيهما أفضل
لا أحد يعرف
وأظنك كذلك

Sherif said...

Che Wildwing
------------
كما ترى ياعزيزى .. من الصعب الاتفاق فى هذا الشأن

مياسي said...

العم العزيز شريف
وصل الكتاب أخيرا بعد أن انتهى من السباحه و أنا الآن أخبرك بذلك

فتحت الكتاب في مركز البريد وتلمست الإهداء وأنا أكاد لا أصدق نفسي

الخط الرائق الهادئ اللطيف ذكرني بخط معلمة الأحياء أيام دراستي الثانوية والتي كانت مصرية بالمناسبة

ألف شكر يا سيّدي وأقول لك وصلني الكتاب وسأقرأه حالا

مع أطيب التمنيّات

Sherif said...

مياسى
-----
الحمدلله انه وصل بالسلامة

أشكرك على اطرائك اللطيف الرقيق مثلك

وارجو ان يعجبك

خالص تمنياتى اليك وكل سنة وانت طيبة

سمراء said...

لذا عرفت السمراء نفسها بتلك العبارة
هذا ما تعتقد فية السمراء اليوم وليس بالضرورة أن يكون مناسبا للغد
حيث أننا نتغير بقدر ما نمر من خبرات
أو تتبلور أفكارنا التي كانت في طور النضج

تحياتي
سمراء

david santos said...

Great and brilliant posting!!!
Have a nice day!!!!

Sherif said...

سمراء العزيزة
------------
بالضبط هذا مااختصرته السمراء فى شعارها

لك حق طبعا .. الا ان البعض يرى اننا لا نتغير

تنورينى بحضورك

Sherif said...

david santos
------------

You're welcome .. any and everytime

جسر الى الحياة said...

كلنا تغيرنا مقدراتنا فى الحياة لكن تبقى الروح كما هى تتغير العادات فقط ولا تتغير المشاعر او الاحاسيس

دمت بخير

Sherif said...

جسر الى الحياة
------------

صحيح تبقى المشاعر والروح .. وهكذا كان عنوان مدونتك

شرفتى مدونتى

بس خلاص ... said...

الفيلسوف والكاتب العميق جدا فى افكارك ومشاعرك البسيط والرشيق فى تعبيراتك هذا ماشعرت به فى هذا البوست الذى لخصت انت به بكل المعانى التى تمتك الانسان اتفق معك ان الانسان قد يرتبط وجدانيا بظاهرة طبيعية معينه فيؤثرها ويرفض غيرها
وانا اتفق معك انى احب الشتاء لانى اشعر فيه بالدفء والامان وايضا النقاء ويذكرنى المطر بدموعى التى تطهر القلب من الاحزان وكذلك اطهر قلب هو قلب النار فأحبها واجلس اوقات كثيرةاتاملها... كلامك الجميل جعلنى اكتب الكثير اعتذر عن الاطاله لان البوست ده ممكن الواحد يكتب عشرات البوستات ردا على مابه من معانى جميله

Sherif said...

بس خلاص
------
شكر وامتنان قد لايكفيان
كثير هذا الاطراء على شخصى المتواضع
وجميل تعبيرك الخالص عن مشاعرك واحساسك

فقد أوجزتى سيدتى .. وعبرت كأجمل مايكون فأهلا بالاطالة

كل الشكر لك و.. بس خلاص

دخل الشتا said...

كلما غبت عن مدونتك أثق أننى سأعود لأجدها أكثر جمالا
دمت بخير

Sherif said...

دخل الشتا
---------
تؤثرنى دائما بدماثة خلقك

هذا أكثر مما استحق .. لأنك تزيد عنى بأسلوبك

تنونى دائما